عالم التكنولوجيا

ماهي السعرات الحرارية في التمر او البلح

ماهي السعرات الحرارية في التمر او البلح

عتبر التمر غنيًا بالقيم الغذائية المختلفة، ويحتوي على نسبة جيدة من السكر الطبيعي، فما هي السعرات الحرارية في التمر؟ تعرف عليها في الآتي.

تعرف في هذا المقال على السعرات الحرارية في التمر والقيم الغذائية، بالإضافة إلى مجموعة من الفوائد الصحية المرتبطة بتناوله:Volume 0% 

السعرات الحرارية في التمر

وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية فإن كل 100 غرام من التمر يحتوي على 277 سعرة حرارية، بالإضافة إلى ما يأتي:

المركبالقيمة الغذائية
ماء21.3 غرام
البروتين1.81 غرام
الدهون0.15 غرام
الكربوهيدرات75 غرام
الألياف الغذائية6.7 غرام
السكر66.5 غرام
الكالسيوم64 ملليغرام
الحديد0.9 ملليغرام
المغنيسيوم54 ملليغرام
الفسفور62 ملليغرام
البوتاسيوم696 ملليغرام
الصوديوم1 ملليغرام
الزنك0.44 ملليغرام
النحاس0.362 ملليغرام
منغنيز0.296 ملليغرام
الثيامين0.052 ملليغرام
النياسين1.61 ملليغرام
فيتامين ب60.249 ملليغرام
لوتين والزياكسانثين23 مايكروغرام
فيتامين ك2.7 مايكروغرام

فوائد التمر الصحية

بعد أن تعرفت على السعرات الحرارية في التمر، من المهم أن تعرف أيضًا الفوائد الصحية المرتبطة بتناوله، والتي تشمل ما يأتي:

  • يقلل من خطر الإصابة بالسرطان

يساعد تناول التمر في خفض خطر الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان، بسبب احتوائه على مجموعة من مضادات الأكسدة ومضادات الالتهابات.

حيث وجد أن مستخلص التمر ساعد في التقليل من تأثير الجذور الحرة، وهي مركبات ضارة تزيد نسبة الإصابة بالأمراض المزمنة بذلك يستهدف تأثير التمر نمو الأورام السرطانية في الجسم.

  • يعزز صحة القلب

يحتوي التمر على مجموعة متنوعة من القيم الغذائية المهمة للحفاظ على صحة القلب من بينها البوتاسيوم والذي بدوره يعد عنصرًا أساسيًا لتنظيم عمل القلب والأوعية الدموية، ومن جدير بالذكر أن للبوتاسيوم أثر كبير في خفض ضغط الدم المرتفع.

يحتوي التمر على نسبة منخفضة جدًا من الصوديوم، بالإضافة إلى مستويات جيدة من الألياف الغذائية، الأمر الذي ينعكس بشكل إيجابي على صحة القلب.

  • يعد مصدرًا للطاقة

بعد التعرف على السعرات الحرارية في التمر وجد أنه يحتوي على مستويات جيدة من السكر الطبيعي، مثل: الفروكتوز، والسكروز، مما يساعد في مد الجسم بالطاقة، ويلجأ الكثيرين إلى التمر كوجبة خفيفة من أجل الحصول على طاقة خلال النهار، فهي تساعدهم بالشعور بهذه الطاقة بسرعة.

  • يساهم في علاج الإصابة بفقر الدم

إن كنت تعاني من الإصابة بفقر الدم فقد يكون تناول التمر مفيدًا لك، يحتوي التمر على مجموعة من القيم الغذائية المهمة لمرضى فقر الدم ومن أهمها الحديد.

زيادة نسبة الحديد المتناولة من شأنها أن تساهم في التقليل من أعراض الإصابة بفقر الدم الناتجة عن نقص الحديد.

  • يدعم صحة الجهاز الهضمي

هل تعلم أن تناول ثلاث حبات من التمر يوميًا يوفر لك 18% من الحصة اليومية الموصى بها من الألياف الغذائية؟

هذه الألياف تدعم وظيفة الجهاز الهضمي، وتقلل من خطر الإصابة بالعديد من المشكلات الهضمية.

حيث وجدت دراسة نشرت في المجلة البريطانية للغذاء (British Journal of Nutrition) تأثير استهلاك التمر على القناة الهضمية، إذ لاحظ الباحثون في تجاربهم التي استهدفت مجموعة من المشتركين أن أثناء تناول التمر تحسنت حركة الأمعاء، كما انخفض مستوى المواد الكيميائية في البراز.

كما أن تناول التمر من شأنه أن يساعدك في التقليل من مشكلة الإمساك وعلاجها في حال الإصابة بها.

  • يحمي الدماغ

يوفر التمر مجموعة من الفوائد التي تخص الدماغ، وذلك بسبب وجود مركبات فيه تساعد في تعزيز صحة الدماغ.

تشير دراسة إلى أن التمر يساعد في العلاج ضد مرض الزهايمر، وذلك بسبب قدرته على مكافحة الالتهاب والإجهاد التأكسدي في الدماغ.

  • يحمي الجسم من الالتهابات

يحتوي التمر على نسبة عالية من مادة البوليفينول (Polyphenol)، والتي تصنف من ضمن المركبات المضادة للأكسدة والتي بإمكانها حماية الجسم من الالتهابات المختلفة.

  • يعزز صحة العظام

يحتوي التمر على مجموعة من المواد التي تساعد في تعزيز صحة العظام ومن أهمها المغنيسيوم.

كما أن الحديد الموجود في التمر يساعد في توفير مخازن صحية لنخاع العظام، كما أن نقص المغنيسيوم يرتبط في ارتفاع مخاطر الإصابة بهشاشة العظام.

السعرات الحرارية في تمر سكري

ما هي أضرار التمر؟


سنذكر في ما يأتي أهم أضرار التمر المحتملة إن تم استهلاكه بشكل كبير:

  1. زيادة الوزن
    ما قد لا تعرفه عن التمر أنه يحتوي نسبة عالية من السعرات الحرارية، فيمكن لحصة صغيرة من التمر كحبتين من التمر أن تحتوي على ما يعادل 140 سعرة حرارية.

مقارنة بالكمية الصغيرة فإن 140 سعرة حرارية تعد نسبة عالية.

لذا يجب الحرص عند تناول التمر من موضوع السعرات الحرارية وإلا تناوله من غير اعتدال يؤدي إلى زيادة في الوزن.

  1. مشاكل هضمية
    يتميز التمر بوجود نسبة لا بأس بها من الألياف، تساعد الألياف بسد الشهية والشبع لفترة أطول، تكمن المشكلة بأن معظم الناس لا يقومون بتناول الكميات المحددة من الألياف خلال اليوم.

ومن أضرار التمر هنا أن تناوله بكميات وافرة يسبب صدمة للجسم في حال لم يكن معتاد على هذه النسبة من الألياف مما يسبب مشاكل هضمية كانتفاخ البطن، والغازات، والمغص، والإمساك.

  1. عدم تحمل الفركتوز
    يعد الفركتوز سكر طبيعي، يوجد غالبًا في الفاكهة وقد يوجد في بعض الخضار، يحتوي التمر نسبة جيدة من الفركتوز.

يعاني بعض الأشخاص من حالة تسمى عدم تحمل الفركتوز، تتمثل هذه الحالة بعدم قدرة الجسم على تكسير سكر الفركتوز.

يتفاعل الفركتوز مع البكتيريا الموجودة في الأمعاء في حال عدم تكسيره مما يؤدي إلى مشاكل كانتفاخ وغازات البطن.

  1. زيادة خطر الإصابة بالسكري
    يعد هذا أحد أهم أضرار التمر، فكما هو المعروف يعتبر التمر من الأطعمة السكرية، يؤدي تناوله بكثرة وعدم السيطرة على كمياته خلال اليوم يؤدي إلى الإصابة بالسكري.
  2. فرط البوتاسيوم في الدم
    تتراوح نسبة البوتاسيوم الطبيعية بالجسم ما بين 3.6 إلى 5.2 ملليمول/ لتر في حال زادت هذه النسبة عن 7 ملليمول/ لتر يحدث ما يسمى بفرط البوتاسيوم في الدم.

يحتوي التمر على كميات عالية من البوتاسيوم لذا يجب عدم الإفراط في تناوله، كما ويجب الامتناع عن تناوله في حال كانت نسب البوتاسيوم عالية في الجسم لتجنب التعرض لأضرار التمر.

  1. مشاكل هضمية بسبب الغلاف
    مما يشجعك لشراء الفاكهة شكلها، فتراها لامعة ومشرقة، ما قد لا تعرفه بأن هذا اللمعان كثير من الأحيان يكون طلاء من الشمع ليضفي على الفاكهة مثل التمر إشراق وبريق.

قد تكون أضرار التمر كالمشاكل في الجهاز الهضمي نتيجة لوجود هذا الطلاء.

  1. انسداد القصبات الهوائية عند الأطفال
    انسداد القصبات الهوائية عند الأطفال هي أحد أضرار التمر، يحدث ذلك نتيجة لصلابة وحجم التمر، لذا يجب توخي الحذر عند إطعام الأطفال التمر.
  2. تسوس الأسنان
    بسبب احتوائه على نسبة عالية من السكر قد يؤدي إلى إصابة الأسنان بالتسوس، احرص على تفريش أسنانك بعد تناول التمر لكي لا تتعرض لخطر تسوس الأسنان.

الوقاية خير من العلاج لذا الحرص على تناول التمر باعتدال يقي من أضرار التمر.

فوائد التمر الصحية
بعد التعرف على أضرار التمر، دعونا نلقي نظرة على بعضًا من فوائده في ما يأتي:

يعد مصدر جيد للتزود بالطاقة حيث أنه غني بالسكريات الطبيعية، مثل: الغلوكوز، والفركتوز، والسكروز.
يعزز صحة الدماغ، فهو غني بمضادات الأكسدة التي تقي من الإجهاد التأكسدي والاتهابات في خلايا الدماغ.
يساعد في التخفيف من بعض الاضطرابات الهضمية مثل الإمساك لأنه يحتوي على نسبة عالية من الألياف غير القابلة للذوبان ويحفز هضم الطعام.
يقي من فقر الدم لأنه يعد مصدر جيد للعديد من العناصر الغذائية بما في ذلك الحديد المهم في تصنيع خلايا الدم الحمراء.
يقي من الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشراين حيث أنه يساهم في تقليل نسبة الدهون الثلاثية في الدم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى